موقع زواج مجاني
موقع زواج مجاني

زواج

بريدك الإلكتروني : كلمة المرور : نسيت كلمة السر؟


الحب في عصر التكنولوجيا

15 أبريل 2015, 02:13:23 م
الحب في عصر التكنولوجيا

الحب في عصر التكنولوجيا

الحب من أجمل الأشياء التي من الممكن أن تمر على الفرد في الحياة والتي يرى الفرد أنه لا يحصل إليه إلى المحظوظين في الحياة لأن الحب يجعل الفرد يشعر بالسعادة المفرطة التي تهيئ له كل شيء كأنه أشبه بالنجوم والأحلام التي يرغب الفرد في الوصول إليها من أجل تحقيق السعادة مع شريك الحياة وهو الذي يبدأ بلحظات من الإنجذاب والإعجاب التي تبدأ من طرف وتأخذ طريقها في الظهور من أجل أن تصل إلى الطرف الأخر ويبدأ الطرفين سويا في إتخاذ الخطوات الإيجابية التي تؤكد هذا الحب وتدعمه وتقويه ، ومع التطور الكبير في التكنولوجيا والتقدم بها ، ومن الطبيعي أن تختلف طبيعة الحب بين الرجل والمرأة فالحب في عصر التكنولوجيا أيضا يأخذ العديد من الصفات والعلامات المميزة والرائعة والتي تكشف الحب للطرف الأخر بكل سهولة .

 

الحب في عصر التكنولوجيا

التأمل في نظرة العيون

تعتبر نظرة العيون من أكثر الأشياء التي تكشف الحب الحقيقي الصادق والتي توضحه حتى وأن لم يرغب أي طرف في إظهاره فأن النظرة التي تأتي من الحبيب دائما تكون ممتلئة بالحب والحنان الذي يؤدي إلى الإعتراف الكامل بالحب .

التقرب الزائد والملاحقة الدائمة

إذا وجد الفرد أن هناك أحد يحاول أن يتقرب منه دائما وأنه دائما يلاحقه وتكثر الصدف التي تربطهما سويا ، وأيضا إذا كان لديه إهتمام شديد بكافة التفاصيل الخاصة الداخلية والخارجية به ، وأيضا الرغبة الأكيدة في معرفة أسباب السعادة والإبتسامة لجعلها دائمة ومتواجدة لأن هذا يعني أن الحب يجعل القلب يرقص ويتطاير من الفرح .

الغيرة المتزايدة

إذا وجد أحد الطرفين أو كلاهما غيرة زائدة في كافة التصرفات وواضحة تظهر في أعين أحد الأطراف إلى الطرف الأخر فأن هذا من أكثر الأشياء التي تؤكد الحب ، وهو من الممكن أن يصل إلى حب الإمتلاك المتواجد بين الطرفين ، وهذه الغيرة أيضا تجعل كل طرف لا يرغب في أن يجد شريكه مع أحد غيره وتبدأ علامات الغضب الشديدة في الظهور إذا تواجد هذا الشيء .

أقرأ أيضا

بحث عن زواج ( زوج و زوجة)


أبحث عن :
العمر من :
العمر إلي :
الدولة :
الجنسية :
القوام :
العمل :
   زواج مسيار
 صورة فقط
 المتواجدون الآن
 






Anaweyaak.com شعار زواج انا وياك المستخدم هو علامة تجارية مسجلة و نستخدمها بموافقة من